دوالي الساقين

varicose veins02

تعتبر مشكلة دوالي الساقين من اكثر امراض الاوعية الدموية الطرفية انتشارا في العالم ، حيث تدل الاحصائيات على ان هنالك اكثر من 30% من نساء العالم يعانون منها، وهي مشكلة صحية تصيب النساء بشكل اكبر من الرجال بما يعادل أربعة أمثال.
تعرف الدوالي على انها تمدد وتضخم بالأوردة الطرفية نتيجة لعوامل مرضية او وراثية تؤدي الى ضعف في جدار الاوردة وتوسع في صماماتها.
ولفهم مشكلة الدوالي تجدر الاشارة الى انه يوجد في جسم الانسان نوعان من الاوعية الدموية وهي الشرايين والاوردة، والشرايين هي المسئولة عن نقل الدم المؤكسد الى الاطراف لتغذيتها ، والاوردة هي المسئولة عن ارجاع الدم من الاطراف الى القلب وهي التي تعتبر مهمة شاقة نوعا ما بالنسبة لأوردة الساق في ظل عدم وجود مضخة فعلية (كالقلب) لتقوم بضخ الدم في عكس اتجاه الجاذبية الارضية وبشكل صعود الى الاعلى خصوصا اثناء الوقوف، ولإتمام هذه المهمة وتسهيلها يوجد في داخل هذه الاوردة صمامات ذات اتجاه واحد من الاسفل للأعلى تمنع نزول الدم في عكس هذا الاتجاه وتساعد في صعوده بشكل تدريجي للأعلى.


هنالك الكثير من العوامل المؤدية لتوسع تلك الصمامات وفشلها وكذلك توسع الاوردة وبالتالي تشكل الدوالي, يأتي في مقدمتها العامل الوراثي، الوقوف الطويل، زيادة الوزن، استخدام ادوية منع الحمل, الاصابة السابقة بالجلطات او الخثرات الوريدية ، وكذلك الحمل المتكرر، وهي عوامل يمكن في الكثير من الأحيان ايقافها او علاجها او الابتعاد عنها وبالتالي الوقاية من الاصابة بالدوالي.
وينتج عن الاصابة بالدوالي بعض الاعراض من الممكن ملاحظتها والاستدلال عليها والتي تظهر غالبا في البداية على شكل شعيرات دموية دقيقة حمراء او زرقاء تحت الجلد (الشبكة العنكبوتية) ، تنتشر على الاطراف السفلية كالساق والافخاذ وتصاحبها في بعض الاحيان بعض الالام الموضعية , الحكة, او التنميل, ومن ثم تتطور بعد فترة من الزمن الى اعراض اخرى غالبا ما تشمل الساق والاقدام كالآلام المزمنة والانتفاخ عند الوقوف الطويل والتنميل وثقل وزن الساق المصابة مقارنة بالساق السليمة ، وكذلك الشعور بحرارة وحرقة بالأطراف عند النوم.
وفي الحالات المتأخرة والمزمنة من الممكن ان تتطور الى التهابات وتجلطات بالأوردة السطحية للساق، أو تظهر تقرحات وريدية مزمنة ومؤلمة واكزيما ، وكذلك تغيرات في لون الساق والقدم الى اللون الداكن او الاسود.
الجدير بالذكر ان التقنيات العلاجية تطورت بشكل كبير في مجال علاج دوالي الساق سواء في الحالات البسيطة والتجميلية او المتقدمة, حيث اصبح بالإمكان الآن علاج الحالات السطحية عن طريق تقنية الحقن (التصليب) او الليزر السطحي، وكذلك استبدل معظم العلاج الجراحي للحالات المتقدمة الى العلاج الغير جراحي عن طريقة عمليات قسطرة الليزر وعمليات قسطرة الغلق الكيميائي/الميكانيكي في اجراء بسيط للمريض تحت التخدير الموضعي في مدة لا تتجاوز النصف ساعه بدون فتحات جراحية او آلام يعود بعدها المريض مباشرة الى ممارسة نشاطاته اليومية. وهو الذي يعتبر طفرة كبيرة في عالم الطب وعلاج دوالي الساق.

آخر الأخبار

نشرات بريدية و إلكترونية

 
سجل الآن فى نشرتنا البريدية
سجل الآن فى النشرة البريدية لتصلك أحدث أخبار المركز بالإضافة لنسخة إلكترونية من المجلة الشهرية
but1
 
المجلة الشهرية
مجلة إلكترونية طبية شهرية بها العديد من المواضيع التى تهم كل اسرة
but2 

إستشر طبيبك

إستشارتك تتمتع بخصوصية تامة
بريدك الإلكترونى
عنوان الإستشارة
الإستشارة المطلوبة
كم عدد ألوان الطيف؟