إستئصال الرحم والمبيضين وتأثيرها على سن النضج؟

استئصال الرحم

قد تتعرض المرأة إلى مشاكل صحية يستوجب معها استئصال الرحم أو استئصال المبيضين أو الاستئصال الكامل لكل من الرحم والمبيضين.

هناك بعض السيدات اللواتى يعتقدن خطأ أن استئصال الرحم سوف يؤدى إلى دخولهن مرحلة سن النضج وخصوصاً أن أُستئصل الرحم يؤدى إلى توقف الدورة الشهرية نهائياً، والحقيقة أنه لا علاقة بين سن النضج والرحم، فالرحم هو وعاء للحمل وليس له علاقة بإفراز هرمون

الأستروجين الأنثوى. أما مع استئصال المبيضين، سوف يتوقف إفرز هرمون الأستروجين الأنثوى وبالتالى سوف تتوقف الدورة الشهرية نهائياً (حتى فى وجود الرحم)، فإذا استأصل المبيضان قبل سن الأربعين، ستتعرض المرأة لمتاعب سن النضج مبكراً وبصورة كبيرة نتيجة لحرمان الجسم فجأة من هرمون الأستروجين الأنثوى مما يستدعى استخدام الهرمونات البديلة لفترة طويلة لتعويض الجسم عن فقدان المبيضين، أما إذا استأصل المبيضين (عادة مع الرحم) فى نفس توقيت حدوث سن النضج الطبيعى من 45-55 سنة، فغالباً ما سوف تمر السيدة بمرحلة سن النضج بصورة مماثلة لباقى السيدات.

 

آخر الأخبار

نشرات بريدية و إلكترونية

 
سجل الآن فى نشرتنا البريدية
سجل الآن فى النشرة البريدية لتصلك أحدث أخبار المركز بالإضافة لنسخة إلكترونية من المجلة الشهرية
but1
 
المجلة الشهرية
مجلة إلكترونية طبية شهرية بها العديد من المواضيع التى تهم كل اسرة
but2 

إستشر طبيبك

إستشارتك تتمتع بخصوصية تامة
بريدك الإلكترونى
عنوان الإستشارة
الإستشارة المطلوبة
كم عدد ألوان الطيف؟